الغرايبة يلتقي رياديي أعمال أردنيين وعاملين في شركات عالمية بالسيليكون فالي

 

التقى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس مثنى الغرايبة امس مجموعة من رياديي الأعمال الأردنيين والعاملين في شركات عالمية في سيليكون فالي في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال مشاركته على رأس وفد يضم عدداً من الشركات الريادية الأردنية في فعاليات "تش وادي".

وبحث الوزير الغرايبة خلال الزيارة المنظمة من قبل غرفة التجارة الأمريكية في الأردن، عدداً من المواضيع مع الرياديين الأردنيين والعاملين في الشركات العالمية في السيليكون فالي، أبرزها إمكانية تقديم الدعم التقني والمعنوي والاستشارات وتشبيك الصناديق الاستثمارية مع الرياديين الاردنيين.

وأكد الغرايبة ضرورة أن يستفيد الأردن من أبنائه في الخارج ممن حققوا نجاحات وحصلوا على مواقع مهمة في الشركات العالمية، والشركات الريادية التي تم استثمارها أو بيعها، وكانوا نموذجاً للنجاح في الأسواق العالمية، ونقل تجاربهم المعرفية والعملية للرياديين في الأردن ودعمهم قدر المستطاع وتشبيكهم مع الصناديق الاستثمارية الباحثة عن فرص للاستثمار في المشاريع الريادية. ودار حوار ونقاش خلال اللقاء عن الفرص المتاحة والتحديات التي تواجه رياديي الأعمال، واستمع الوزير لعدد من الرياديين الذين تحدثوا عن تجاربهم، وخطوات ومراحل وصولهم للعمل في كبرى الشركات العالمية.

واطلع الوزير الغرايبة خلال لقائه الرياديين الأردنيين في سيليكون فالي على الخطوات العملية التي اتخذها الأردن لدعم المشاريع الريادية، حيث تم تشكيل لجنة ريادة الأعمال بموافقة رئيس الوزراء وبرئاسة وزير الاتصالات وعضوية ذوي الخبرة والاختصاص وعدد من ممثلي الشركات الناشئة وحاضنات الأعمال، بهدف تحفيز بيئة الريادة في المملكة، وكذلك تم البدء بإنشاء حاضنات ومسرعات أعمال في محافظات المملكة كافة، لتمكين الشباب من الانطلاق بأفكارهم ومشاريعهم وترجمتها على أرض الواقع.

كما تم إطلاق حوارٍ تحضيراً لإعداد إطار تشريعي للشركات الريادية والناشئة، بالشراكة مع اللجنة الوطنية لريادة الأعمال، بهدف تشجيع الريادة في الاردن وتعزيزها وبما يضمن وجود بيئة محفزة للاستثمار، من خلال إعداد مشروع قانون والسير بإجراءات إقراره ضمن القنوات الدستورية، ليشمل جميع المحفزات والمحاور التي تعمل على تعزيز وجود الشركات الناشئة والريادية وضمان تطورها.